طباعة

بدعوة من سلطة ضبط السمعي البصري ،انعقد صباح اليوم الاثنين 22 ماي 2017 بمقرها لقاء مع المحافظة السامية للامازيغية.


تم اللقاء  بحضور السيد  زواوي بن حمادي رئيس السلطة و أعضائها من جهة و السيد الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية السيد سي الهاشمي عصاد و إطارات من المحافظة .
يهدف هذا اللقاء الأول بين الهيئتين  إلى البحث و التفكير في كيفية و سبل دعم استعمال اللغة الأمازيغية في وسائل الإعلام السمعية البصرية.


السيد عصاد و بهذه المناسبة تطرق و بإسهاب إلى تقييم شامل لمسار التطور الحاصل في استعمال الأمازيغية كلغة وطنية و رسمية عبر مختلف مؤسسات الدولة و كذا مختلف فضاءات التبادل في بلدنا و مجتمعنا،و عبر وسائل الإعلام السمعية البصرية.


من جهته اعتبر السيد زواوي بن حمادي هذا اللقاء بمثابة انطلاقة جدّية للتفكير و التشاور في مسالة استعمال اللغة الأمازيغية في وسائل الإعلام السمعية البصرية الوطنية.
مؤكداً أن مسعى البحث هذا مستوحى من روح و فلسفة الدستور سيما مادته الرابعة التي تقر أن تمازيغت لغة وطنية و رسمية ،و أن الدولة تعمل لترقيتها و تطويرها بكل تنوعاتها اللسانية المستعملة عبر التراب الوطني و ذلك في انتظار إحداث المجمع الجزائري للغة الأمازيغية المنصوص عليه في الدستور.


في الأخير أكدّ السيد بن حمادي أن سلطة ضبط السمعي البصري ستكلل مسار البحث و التشاور هذا برأي ستثبته لاحقاً للرأي العام و المهنيين.


رئيس سلطة ضبط السمعي البصري